صوت الجامعة المغربية

الحارثي: “حان الوقت لإثبات ضرورة تعريب التعليم بإنجاز عملي”

قال أحمد الحارثي إن الوقت قد حان لإثبات ضرورة تعريب التعليم والبحث العلمي بإنجازات عَملية، موضحا أن الشراكة التي تمت بين منظمة التجديد الطلابي والجمعية المغربية للتواصل الصحي، هي أول خطوة في هذه الإنجازات العملية، ومعتبرا إياها لحظة تاريخية.

وافتخر الحارثي الذي حضر مساء اليوم بأكاديمية أطر الغد لتوقيع شراكة مع الجمعية المغربية للتواصل الصحي، بتشارك الهم العلمي والحرقة على اللغة العربية، مشيرا إلى أن هذه الشراكة ستمكن من تقديم إنجاز تاريخي للغة العربية، ومن ثم النهوض بالبحث العلمي المغربي، معتبرا إياها محطة مهمة، ومتمنيا أن تكون خادمة للطلبة المغاربة.

اقرأ أيضا: التجديد الطلابي توقع اتفاقية شراكة مع جمعية المغربية للتواصل الصحي وهذه أهم محاورها

وأوضح الحارثي أن الدعوة لتعريب المناهج هي ليست دعوة للانغلاق على اللغة العربية وعدم إتقان اللغات الأخرى، لكنها –حسب تعبيره- مسألة أولويات، مبينا أن كل الحضارات التي استطاعت أن تحقق نهضتها كان لديها افتخار بلغتها الأم.

وأضاف المتحدث في سياق حديثه عن ترجمة العلوم، أن نشر “المجلة الصحية المغربية”، وهي مجلة تابعة للجمعية المذكورة، لمقالات طبية وعلمية باللغة العربية هو دليل كاف على إمكانية ترجمة كل العلوم الأخرى.

تعليقات
تحميل...
%d مدونون معجبون بهذه: