صوت الجامعة المغربية

بوكمازي: “لا يمكن الحديث عن نموذج تنموي دون ديمقراطية ودون هيئات مستقلة”

اعتبر رضى بوكمازي عضو المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية أن الحديث عن نموذج تنموي قادر على تحقيق تطلعات الشعب المغربي يستوجب ديمقراطية حقيقية، وأن الحديث عن هذه الأخيرة في غياب هيئات الوساطة السياسية من نقابات ومنظمات وهيئات مستقلة ووسيطة، لا يمكن أن يتم،

وأضاف المتحدث أثناء مداخلته في الجلسة الافتتاحية للمنتدى الوطني للحوار والإبداع الطلابي 21 أمس بالجديدة، والذي حمل شعار “من أجل جامعة في صلب النموذج التنموي”، أن دور الجامعة هو تخريج نخب قادرة على إحياء النقابات والأحزاب لتحقيق التنمية المنشودة.

اقرأ أيضا: المنتدى الوطني للحوار والإبداع الطلابي يتفاعل مع قضايا المجتمع الراهنة في افتتاح دورته 21 بالجديدة

وفي سياق حديثه عن القانون الإطار 51.17، قال بوكمازي إن سؤال المجانية لم يعد مطروحا في القانون الإطار، مؤكدا على أن ضمان ولوج جميع المغاربة للتعليم بالمجان هو أحد المداخل الأساسية للإصلاح.

وأكد عضو المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية أن هذه الأخيرة  هي مع كل المبادرات التي تعزز وتساعد على التمكن من اللغات، وأن كل المغالطات المتعلقة بلغات التدريس ما هي إلا خدمة لأجندات فرونكوفونية، موضحا أن هناك فرقا بين التمكن من اللغات الأجنبية ولغات التدريس.

وعن الأساتذة أطر الأكاديميات، قال بوكمازي إن المكان الطبيعي لهؤلاء الأساتذة هو القسم، مشددا رفضه أي شكل من أشكال التدخل الذي لا يتناسب مع طبيعة الاحتجاج، ومتمنيا قيام الحكومة بمبادرات أكثر “لتجاوز هذا المشكل الذي يسيء للجميع” حسب قوله.

تعليقات
تحميل...
%d مدونون معجبون بهذه: