صوت الجامعة المغربية

التجديد الطلابي يستنكر هجوم النهج الديمقراطي على طلبة كلية الشريعة بفاس

صورة من الأرشيف

استنكرت منظمة التجديد الطلابي فرع فاس الهجوم الذي تعرضت له كلية الشريعة زوال يوم أمس الثلاثاء13 نونبر 2018، من طرف عناصر ملثمة الأوجه ينتمون إلى فصيل النهج الديمقراطي القاعدي.

ووفق بيان استنكاري، توصل orema.ma بنسخة منه، فإن الهجوم تسبب في تشويه جل قاعات وأبواب الكلية بعبارات تحريضية على العنف والتقتيل، وحاول عناصر الفصيل إخراج الطلبة من المكتبة باستعمال القوة والتهديد المباشر، مما نتج عنه حالة من الخوف والإرهاب في صفوف الطلبة الذين شهدوا لأول مرة على مثل هذه الأفعال الشنيعة.

وبالرغم من الجو المرعب والمفزع الذي خلقته عناصر هذه العصابة، إلا أن طلبة كلية الشريعة قابلوه بالتريث وعدم الاندفاع وضبط النفس، وهذا ما يعكس “قيم ومبادئ طلبة العلم والمعرفة، اللذين احتجوا بطريقة سلمية بتنظيم مسيرة تنديدية بهذا الفعل الإجرامي المريع”، حسب البيان ذاته.

ونددت منظمة التجديد الطلابي بما أسمته ” الممارسة الجنونية الدخيلة على الجامعة”، مُستغربة “نهج الدولة في السماح لمثل هذه العصابة بالتواجد داخل رحاب الجامعة بأساليبها الهمجية” ،وداعية، في المقابل، كل الهيئات النقابية وباقي الفصائل الطلابية والأصوات الحرة لاتخاد القرار المناسب لإيقاف هذا العبث الذي يشوه سمعة الجامعة المغربية.

ولم يفوت فرع فاس التأكيد على أن”الجامعة هي فضاء للعلم والتحصيل المعرفيوالتلاقح الفكري والثقافي، لا مكان فيه للعنف والترهيب”، مُشددا على الرد السلمي والحضاري لطلبة كلية الشريعة على سلوك هؤلاء الدخلاء.

تعليقات
تحميل...
%d مدونون معجبون بهذه: